رعاية الديمقراطية – حميد الكفائي

 الصباح البغدادية…. آذار 2006 كنت أعتقد أن بالإمكان تبني النظام الديمقراطي في أي بلد في العالم مرة واحدة ودون مقدمات، وكنت أرى أن الشعوب على مختلف ثقافاتها وتجاربها البشرية ترحب بالديمقراطية وتسعى إلى المحافظة عليها لأن لها فيها مصلحة وكرامة وازدهارا، إلا أن التجربة تشحذ المعرفة وتغير النظرة إلى الأمور، وكانت تجربة العراق خلال السنوات الثلاث المنصرمة غنية جدا ومن لا يستفيد منها لن يستفيدمن أي شيء، لم تتغير قناعاتي المبدئية لكن كيفية الوصول إلى الهدف قد تختلف من بلد لآخر ومن ثقافة لأخرى. كثيرا ما نتحدث هذه الأيام...  المزيد

الهجوم على المتنبي – حميد الكفائي

الحياة اللندنية 2007-03-16 لم تكن المرة الأولى التي يستهدف فيها سوق المتنبي للكتب، ولم يكن من غير المتوقع أن يستهدف مثل هذا السوق الذي يمثل تجمعا يوميا للمثقفين والكتاب والشعراء والطلاب والزائرين على حد سواء. سوق المتنبي المتفرع من شارع الرشيد، أعرق وأشهر شوارع العاصمة العراقية بغداد، رمز من رموز الثقافة والأدب في العراق وهو ليس مجرد سوق للكتب، بل متنفس يلجأ إليه كل من يحب الثقافة والأدب والتعليم، وكل من يستمتع باستطلاع عناوين الكتب القديمة والحديثة والصور النادرة وكل من يرغب أن يزخرف بيته بالمخطوطات والصور الزيتية والكتب....  المزيد

المنصب مسؤولية وليس مكافأة – حميد الكفائي

مسئولون يملأون دوائرهم بالأقارب والأصدقاء والأتباع في مخالفة صريحة لمبادئ العدالة والوطنية التي يدعونها الصباح البغدادية 13-03-2006 تولي أية مسؤولية عامة ليس بالأمر السهل بل يتطلب توفر الكثير من الصفات القيادية في متوليها، وأولى هذه الصفات هي الالتزام  بالقانون والصمود أمام المغريات التي يوفرها المركز لشاغله، ومن أهم المبادئ التي يجب أن يلتزم بها المسؤول هي تطبيق معايير ثابتة على الجميع والمساواة بين الناس في الحقوق والواجبات، فلا تفضيل لأحد دون استحقاق، ولا إقصاء أو عقوبة لأحد دون تقصير أو ذنب، ومن المخالفات والتجاوزات...  المزيد

مبادئ الديمقراطية ترفض الأطر القدسية للأشخاص والأحزاب – حميد الكفائي

لا أحد فوق النقد والمقدس يفقد قدسيته إن خرج من أطار المسجد والمعبد أرسل لي أحد الأصدقاء من أصحاب الرأي والجرأة رسالة إثر قراءته مقالي الأخير في (الصباح) المعنون “من يطلق الرصاصة الأولى” وقد بدأها بالعبارة التالية “على من تلقي مزاميرك يا داوود؟ الحكم عقيم والسياسة لا دين لها”! وقد تأملت كثيرا في عبارته هذه وتساءلت مع نفسي “قد أكون طوباويا في مطالبتي للسياسيين العراقيين أن ينبذوا الطائفية التي توصلهم إلى مناصب لا يصلون إليها إلا من خلال المحاصصة، فكيف لإنسان طموح يريد أن يصبح قائدا في المجتمع أن يضحي بفرصة...  المزيد

قبول المسئول بطاقم فاسد دليل صارخ على عدم أهليته للمسئولية

شبيه الشيء منجذب إليه إيلاف – الإثنين 24 يوليو 2006: كثيرا ما يُنزه الزعيم أو المدير في بلداننا عن الأخطاء والإخفاقات التي تنتج عن قراراته وإجراءاته، وعادة ما يلام المحيطون به على كل زلة أو غلطة يرتكبها هو بنفسه، وطالما صدّق زعماء بما روّجه المتملقون بأنهم لا يخطئون، وعندما يكون هناك إخفاق أو فشل واضح للعيان، يقوم المسئولون الكبار بإقصاء أحد أعوانهم محمّلينه الخطأ كله. بل كثيرا ما سمعنا من بعض الناس في السابق أن الدكتاتوريين كصدام وغيره هم أشخاص جيدون وقادة منزهون لا يبتغون إلا الخير لشعوبهم!   لكن المشكلة هي أنهم محاطون...  المزيد

مقاصد الأجتثاث – حميد الكفائي

الصباح 10 -02-2006 عرفت السيد سعيد الهمّاشي قبل عامين تقريبا عندما اشتركنا في برنامج تلفزيوني حول الدستور. وقد بقينا منذ ذلك الوقت على اتصال وكنت دائما استعين به في القضايا القانونية وآخذ رأيه في الكثير من الامور، اذ وجدت فيه شخصا متزنا من جميع النواحي وذا تفكير رصين واخلاق عالية ومستوى عال من الحياء الذي تكاد تصطبغ به شخصيته كلها.في آب من عام 2004 دعي السيد سعيد الهمّاشي لحضور المؤتمر الوطني للقوى الوطنية العراقية الذي عقد لانتخاب وإقرار المجلس الوطني الاول، وقد دعي الى المؤتمر باعتباره شخصية وطنية وقانونية تمثل شريحة مهمة...  المزيد

هل الولاء للوطن؟ أم للقومية؟ أم للفكر والعقيدة؟ حميد الكفائي

في إحدى المناقشات في مؤتمر حزب العمال البريطاني الأخير، ألقى شخص من أصل عربي كلمة قصيرة كانت على شكل مداخلة بدأها وأنهاها بالقول إنه بريطاني وإن كل ولائه لبريطانيا وليس لأي بلد آخر ولهذا السبب فإن (من واجبه أن يؤيد بريطانيا في الحرب على العراق) علما أنه لم يكن يؤيد الحرب في الواقع. كما شكر هذا الشخص حزب العمال على منحه هذه الفرصة التي (ما كان ليحلم بها في بلده). يبدو أن المؤثرات في التفكير العربي ما تزال سارية المفعول في تفكير هذا الشخص على الرغم من وجوده في بريطانيا لعشرات السنين. فهو ما يزال ينطلق من فكرة الحاجة إلى تجديد...  المزيد

هل شوّه سعد الدين ابراهيم سمعة مصر حقا؟ حميد الكفائي

دعاني كاتب انكليزي صديق الشهر الماضي الي امسية اقيمت علي شرف المفكر المصري سعد الدين ابرهيم الذي كان يزور لندن وكانت فرصة لي للتعرف عن قرب علي ارائه في ما يجري من احداث في عالمنا العربي. كانت المرة الأولي التي تعرفت فيها على أفكار سعد الدين إبراهيم عام 1987، عندما شارك في برنامج تلفزيوني بثته القناة الثالثة في التلفزيون البريطاني تحت عنوان (سيف الإسلام). وكان البرنامج من أولى محاولات الإعلام الغربي لاستكشاف ظاهرة التطرف الديني في العالم الإسلامي، وقد استعرض البرنامج الحركة الإسلامية في كل من مصر ولبنان. كنت أعتقد أن سعد...  المزيد

مستقبل العراق: دولة عصرية أم مجموعة طوئف متهادنة – حميد الكفائي

جريدة الزمان -15/1/2003 لعل أهم نقطة اتفق عليها المعارضون العراقيون في مؤتمرهم الأخير هي التسليم بأهمية الدور الأمريكي في الإطاحة بنظام صدام حسين وإقامة البديل الديمقراطي في العراق. وبرغم إعلان الكثيرين بأن الشعب العراقي هو الذي سيقوم بعملية التغيير، إلا أن الجميع يدرك حقيقة مهمة وهي أن الشعب العراقي مغلوب على أمره ولن يستطيع الاضطلاع بمهمة شبه مستحيلة من هذا النوع. فالنظام العراقي يمتلك أسلحة فتاكة لن يتورع عن استخدامها ضد جماهير الشعب وبشكل عشوائي كما حصل في مناسبات سابقة في حلبجة والدجيل وجيزان الجول والأهوار وحملة...  المزيد

المالكي والأربعة وأربعون وزيرا

 المالكي والأربعة وأربعون وزيرا     الحياة 12 مارس/آذار 2011   لا يملك من يشاهد اجتماع حكومة المالكي إلا أن يصاب بالإحباط وخيبة الأمل، وربما بمشاعر أخرى. فمجرد وجود أربعة أشخاص، يتوسطهم المالكي، على رأس مائدة مستطيلة عملاقة يتقابل عليها 42 وزيراً يختفون خلف باقات الورود هو دليل على ضياع المسؤولية والتمسك بالمظاهر والمناصب والامتيازات على حساب إنجاز الأعمال والواجبات.   أبرز صفة للحكومة الجديدة (وغير المكتملة) هي السعي لإرضاء الأشخاص بإعطائهم مناصب تبدو مهمة، ولا يهم إن كانت من دون صلاحيات لأن المنصب مطلوب لاسمه أولاً وما...  المزيد
Page 35 of 36« First...102030«3233343536»